تحدثنا اليوم في هذا المقال عن قصة اغنية الـذاهبة للشاعر ناصر القحطاني واللي غناها الفنان خالد عبدالرحمن

قصة اغنية الذاهبة

قصة اغنية الذاهبة

  • القصة للشاعر ناصر القحطاني كان يُحب فتاة اسمها العنود وهي تبادله المحبة فتقدم لها ولكن للأسف والدها رفض
    مرت الأيام وتزوجت من شخص أخر وذهبت ثلاثة عشر سنة و تُوفي زوج العنود ومرت الأيام وانتهت عدتها فتقدم لها ناصر ولم يكن ناصر متزوج في حياته ابدأً ووافقت على الزواج منه
  • ذهبت الأيام ومرت وكان لم يتركُها سوى أوقات العمل والضرورة وحملت في اول سنة وذهب ناصر للمستشفى فـواجه الممرضة وقالت له مبارك ما آتاك رد عليها وقال: لم أسالك لما آتى لي كيف حال زوجتي العنود
    ردت عليه قالت: للآسف تُوفيت أثناء الولادة وبعد هذا الخبر الصاعق والصادم تغيرت نفسيته واخذ عهد على نفسه أن يكبر ابنه بين يديه.
  • مرت سنة وزاره صديقه خالد يتطمن ويسأل عن احواله وخالد كان يطبطب على صديقه
    في حين ناصر أعطى خالد ورقة مكتوب فيها قصيدة الذاهبة و أُعجب خالد بالقصيدة وانبهر منها فطلب خالد أن تنتشر القصيدة لكن رفض ناصر لكن بعد عدة محاولات وافق ناصر وانتشرت القصيدة ومن بعدها قام بغنائها خالد عبدالرحمن ونالت على اعجاب الجميع حينها
  • كلمات القصيدة

وهنا أصل الى نهاية هالمقال حاولت ان اختصر قدر المستطاع واتمنى ان المقال حاز على اعجابكم.

Leave a Comment