هنا الشرطة استدعت السجين الذي كان بنفس الزنزانة مع جاه الله وسألوه كيف هرب ؟
قال لهم :
ان جاه الله طوال فترة وجوده معه في الزنزانة كان يكلم الجن و كنت انا وجميع السجناء نسمع اصوات غريبة تخرج من الزنزانة
ادركنا بأنه ساحر يتعامل مع الجن، كما ودلهم السجين على جدار قد رسم عليه جاه الله سفينه قبل هروبه بيوم
وقال له بشير تعال اركب معي السفينه ونهرب سويا
لكني خفت منه ورفضت
وفعلا في الصباح استيقظنا على اختفائه
من السجن
عملت الشرطة على قدم وساق في البحث عن جاه الله
وتم تطويق جميع الشوارع والاودية والجبال
وفي يوم من الايام واخيرا تم القاء القبض على جاه وهو بداخل احد الاودية يمارس وحوله البخور و المواد الغريبة التي يمارس بها السحر والشعوذة
وبعد جلسات محاكمة تم الحكم عليه بالقصاص بالسيف
وسط تجمع وتجمهر سكان خميس مشيط وتم صلبه لمدة سبعة أيام …وفي النهاية
هذي القصة اهداء حق اللي كل ما كتبت قصة قالوا ليش ما تكتبين قصص عن بلادج ؟
يقصدون بلادي الحبيبة السعودية
هذا انا كتبت وكتبت سابقاً غيرها ولكن
تعليقات بعض من يدعون المثالية في كل شي اتعبتني
يرغبون بالكمال واخفاء السيئات، حتى وان كان على حساب امنهم
ان لم انشرها انا سينشرها غيري لا شيء يخفى عن الناس
غير مؤمنين ان ليس هناك شيئاً كاملاً في الحياة
وان اقتراف شخص لجريمة لا يمثل شعب بأكمله

محبين قصص الرعب والجريمة والغموض ضيفوا الحساب المميز
‏@imnizak
‏@imnizak
‏@imnizak

 

المصدر
sehamalenezi_

19 تعليق

Leave a Comment