من يتابعني في صفحتي بالانستقرام يدرك تماماً مدى اهتمامي

editor editor 13 أغسطس، 2022
من يتابعني في صفحتي بالانستقرام يدرك تماماً مدى اهتمامي


من يتابعني في صفحتي بالانستقرام يدرك تماماً مدى اهتمامي بتاريخ بريطانيا وخاصةً بما يتعلق بالعائلة المالكة وصور الأميرة ديانا التي لا تخلو من صفحتي
اعلم ان كثير منكم لا يحب الملكة اليزابيث وذلك بسبب تعاطفه مع الاميرة ديانا وان سألته عن تاريخ الملكة
فهو لا يعرف شيئاً عنها سوى مواقفها مع زوجة ابنها ديانا
انا اختلف معكم بغض النظر عن دورها وموقفها والاتهامات التي طالتها باغتيال ديانا
إلا انني أراها امرأة عظيمة وعصامية قوية تقف كالشوكة
أمام كل من يحاول المساس بإسم وتاريخ عائلتها
كما انها مثال يحتذى به كملكة اعتلت العرش في سن مبكر جداً وتولت إدارة مهام البلاد وهي لم تبلغ سن العشرين
الكثيرين منكم لا يعلمون ان والد الملكة اليزابيث كان بعيداً جداً عن الحكم وكذلك ابنته اليزابيث ولكن شاءت الظروف ان يصبحا ملكان بعد ان تخلى عمها عن عرش بريطانيا
لن اطيل عليكم في المقدمة وسأدخل في سرد تفاصيل حياة تلك الملكة من ولادتها وكيف وصلت للعرش ولماذا تخلى عمها عن عرش بريطانيا كل هذه الاسئلة سأجيب عليها من خلال سردي القصة
ولدت الملكة اليزابيث في يوم 21/4/1926
في لندن وهي الابنة الكبرى لوالديها الدوق جورج وأمها الدوقة اليزابيث باوز ليون، ولها اخت وحيده تصغرها بأربع سنوات تدعى مارغريت
لم تلتحق اليزابيث واختها مارغريت المدرسة وتعلمن في منزلهن الصغير البعيد عن القصر
في هذه الفترة كان جد اليزابيث ( والد والدها ) الملك جورج الخامس هو من يحكم بريطانيا
وعمها الأكبر يدعى إدوارد هو ولي العهد وأمير ويلز
أما والد اليزابيث كان بعيدا كل البعد عن تولي الحكم
ولكن كما قلت لكم في البداية كتبت الاقدار لوالد اليزابيث ان يصبح ملك بريطانيا ويرجع سبب توليه للحكم هو قصة شهيرة أصبحت هذه القصة يضرب بها المثل في الحب
وقبل ان ادخل بتفاصيل حياة الملكة اليزابيث كملكة لابد وان أعرفكم على عمها صاحب اشهر قصة حب هددت بإضعاف الملكية
كان عمها الشاب الأمير إداورد طائش مستهتر يعشق النساء وخاصة المتزوجات كان يتصرف بشكل متهور متناسي تماما بأنه ولي العهد والحاكم المستقبلي كان لا يهمه ذلك فقط النساء واللهو
أما جدها الملك جورج الخامس كان يتميز بالصرامة خاصة بالامور التي تتعلق بمصالح الشعب وواجباته ومسؤولياته، فأحبه شعبه واحترمه
وزاد احترام الشعب وحبهم للملك بشكل أكبر بعد خروج بريطانيا من الحرب العالمية الأولى منتصرة
حتى انه كان صارماً أيضاً مع ابنائه وخاصةً الامير ادوارد الذي كان يرتعب ويخاف كلما استدعاه والده للمكتب … يتبع

 



المصدر

sehamalenezi_