يتناول هذا المقال التفاصيل الكافة حول دورة الضفادع البشرية خطورتها ،خصائصها، مهامها لنتابع معا

دورة الضفادع البشرية

  • أخطر دورة عسكرية واكثرها شدّة ورعب !
    وقليل من يدخلونها ويخرجون منها أحياء، تُسمى “الضفادع البشرية” أو “القوة الضاربة تحت الماء”.
    – بتكلم عنها في هذا المقال

دورة الضفادع البشرية

  • بالبداية من هم “الضفادع البشرية” ؟
    هي احدي وحدات القوات البحرية التي تقوم بالعمليات الخاصة التي تحتاج لرجال لديهم اللياقة البدنية العالية والقدرة العقلية حيث الكفاءة القتالية العالية والقدرة على العمل تحت اقسى الظروف !
دورة الضفادع البشرية

دورة الضفادع البشرية

قبل دخول دورة الضفادع البشرية توقع على إخلآء مسؤولية بالكامل، بالمختصر “لو متت فيها بتكون خارج مسؤوليتهم” !
ماهي خصائص مهام الضفادع البشرية ؟
1- تنفيذ عمليات الضفادع البشرية بعدد محدود من الأفراد، إذ أن المجوعة الواحدة تتكون من فردين فقط وعادة ما يشن الهجوم بواسطة ثلاث أو أربع مجموعات بالإضافة إلى مجموعة القيادة والسيطرة.

ربما يهمك  الفرق بين الشبك الاخضر الزراعي و الشبك الابيض

2- تهاجم الضفادع البشرية الهدف من تحت سطح البحر، ويسبق مرحلة الهجوم مرحلة الانتقال إلى منطقة الهدف وتتم بواسطة السباحة على السطح أو بواسطة عائمات خفيفة أو من خلال الغواصات، وأحياننا من سفن الإبرار البحرى والمدمرات !

  • – متى كان اول ظهور لها ؟
    كان أول ظهور لهذا النوع من القوات في سلطنة عُمان عندما كان البرتغاليون يحتلون هذه البلاد. في سنة 1650م عندما كان البرتغاليون يحتلون الجزء الشمالي من سلطنة عُمان إتحدت القبائل الداخلية بقيادة الإمام سلطان بن سيف اليعربي وكوّنت فرقاً متعددة، يتبع …
    كان إحداها فرقة الضفادع البشرية التي ساهمت في في معركة تحرير عُمان، كانت أهم أعمالها الهجوم على السفن التي كانت تطلق المدافع على الثوار العُمانيين من داخل البحر ..
ربما يهمك  ماهو سبب ارتفاع اسعار الشحن البحري ؟

وبعدها ظهرت الضفادع البشرية كأحد أسلحة القوات الخاصة البحرية خلال الحرب العالمية الثانية، عندما استخدمها الإيطاليون ضد الأسطول البريطانى في البحر المتوسط وأحرزت نجاحا باهرا حيث أغرقت أكثر من 30 قطعة حربية بريطانية متنوعة وأعطبت الكثير ..

ومنذ هذا التاريخ وحتى الآن، تطورت الضفادع البشرية تطوراً كبيراً لتصبح من أكثر الأسلحة البحرية خطورة وفعالية وكفاءة ، إنتهى ..

ربما يهمك  الماسونية في السودان و اهم اعضائها

مصادر