الإعلانات

الأمريكي خليل رافاتي من مُجرم ومشرد ومدمن كوكايين في عام 2003 إلى إنسان مُختلف في عام 2019، بل أصبح مليونير وصاحب طائرة خاصة ومؤسسًا لشركة العصائر المشهورة بماركة SunLife Organics ومؤلف كتاب “نسيت أن أموت”.

قصة حياة خليل رافاتي

كيف تحولت حياة خليل وتغلبه على محاولته التاسعة في الانتحار.

خليل رافاتي

لمحة عن حياته

ولد رفاتي في أوهايو لأم بولندية وأب فلسطيني، وعاش طفولة مضطربة دفعته إلى ترك مقاعد الدراسة والانخراط في عالم السرقة والنهب.

سافر بعدها إلى لوس أنجلوس، أملًا في أن يصبح نجمًا سينمائيًا، إلا أن حلمه لم يتحقق وسرعان ما وقع في فخ الإدمان على المخدرات، حتى أوصلته إلى حد التشرد والمرض.

جرّب رفاتي كل شيء تقريبًا، واعتقل أكثر من مرة ليوضع في السجن ولكن بلا فائدة، حيث أصبح وجهه مألوفًا في سجون لوس أنجلوس كمجرمٍ معتاد.
كانت المرة التاسعة لانتحاره إنذار خطر هزّ كيانه كلّه بعد إنقاذه من الموت، دفعته للتخلي عن حياة الإدمان فدخل مركزًا للتأهيل والعلاج وبدأت نقطة تحوله.

بداية مشروع العصائر

علّمه صديقه كيفية صناعة العصائر، واقترح عليه عديد من الخلطات ليقدمها لزبائنه المرضى وزوارهم وموظفي المشفى، منها واحدة أطلق عليها “ولفيرين” عبارة عن مزيج من الموز ومسحوق الماكا والجلي الملكي والحبوب،

كسب المشروب سمعة ليس فقط بالمشفى بل خارجه، حيث أصبح بعض الناس يسألون عنه لشرائه.

فكر بعد خروجه من المشفى في إقامة مشروع تجاري مستقل للعصائر، فأنشأ شركته عام 2011 مع صديقه السابق الذي علمه شيئاً غيّر حياته، وحوله من مشرد الى مليونير.

وقد موّل المشروع من خلال مدخراته، وافتتح أول فرع في ماليبو ليحقق نجاحًا فورياً حيث بلغت مبيعاته مليون دولار في العام الأول.

كيف اصبح وضع خليل رافاتي ؟

اليوم هو إنسانًا مختلفًا، بل مليونير ومؤسسًا للعديد من الشركات، فهو صاحب شركة للأغذية والعصائر المشهورة SunLife Organics.

واليوم توظف الشركة أكثر من 200 شخص عبر منافذها المختلفة وتنتج بالإضافة الى العصائر، المواد الغذائية والملابس وتصل مبيعات الشركة السنوية إلى 6 ملايين دولار.

وفي عام 2015 ألّف كتابه الخاص “نسيت أن أموت”، وهو من 240 صفحة، يروي فيه قصته إلى أن تجاوز المحنة وأصبح من الأسماء المميزة في أمريكا، وحقق كتابه مبيعات كبيرة، وامتلك بعدها طائرته الخاصة.

من مقولاته الشهيرة بكتابه I forgot to Die :

أنت سبب جميع اضطراباتك، أنت عدو نفسك، بل أنت أسوأ أعدائك، أنت الوحيد الذي يملك جميع مفاتيح حظِّك.

خليل رافاتي
مصادر.