الإعلانات

نقدم هنا تحليل لوحة موت سقراط من رؤية الرسام جاك لوي دافيد

لوحة موت سقراط

  • في عام 399 قبل الميلاد حكمت محكمة أثينا على الفيلسوف سقراط بالموت عن طريق شرب السم
  • أثناء تنفيذ الحكم التف حوله طلابه حُزنًا عليه وتوديعًا له.

تحليل لوحة موت سقراط

ماعدا أفلاطون والذي كان أيضًا من طلاب سقراط و الذي حينها ادعى المرض أثناء إعدام مُعلمه

ابرز الرموز في اللوحة

1- ولكن الرسام رسمه في اللوحه كشخص عجوز مع إنه حينها كان شابًا

2- ولكن الرسام رسمه بهذا الشكل متخيلًا أفلاطون نادمًا على عدم وقوفه مع مُعلمه في لحظاته الأخيرة

3- وكأن الرسام رسم اللوحة من ذاكرة أفلاطون.

رموز أخرى:

4- سقراط هنا يُشير بإصبعه للأعلى قبل شربه للسم منوهًا أن الحقيقة والعلم تأتي من العقل وحده وأن السلطة للعقل فقط.

صاحب اللوحة: جاك لوي دافيد (1748م) (Jacques-Louis David).

 مصادر