اهتز الشارع الكويتي امس بجريمة بشعة لم يجد لها شبيه في تاريخ الجريمة
عندما حضر شاب كويتي إلى مركز الشرطة
وابلغهم باحتفاظ أمه بجثة شقيقته المتوفية منذ 5 سنوات داخل حمام إحدى الشقق

تفاصيل القصة كالتالي :
دخل شاب إلى مركز الشرطة و كان منفعل وقال للضابط انه تشاجر مع امه وطلب منهم ان يتصلوا على ولد خالته لكي ياخذه، استغرب رجال الشرطة من الشاب فقد كان واضح عدم اتزانه العقلي، حاول ضابط الشرطة تهدئته واقناعه بالرجوع الى منزله لكن الشاب زاد انفعاله عندما ذكر الضابط امه، مما زاد الشكوك حوله وبعد عدة اسئلة اخبرهم بأن والدته اخذت هاتفه وحذفت جميع الارقام لكي لا يتواصل مع احد منذ ثمان سنوات وانه كان محبوس بالبيت حتى استطاع اليوم الهروب والاستنجاد برجال الشرطة
والصدمة الاكبر للشرطة عندما ذكر الاخ ان شقيقته محبوسة من 2016 في غرفة والام لا تسمح لهم بالدخول اليها او رؤيتها، توجهت الشرطة للمنزل وكان الشقيق الاخر باستقبالهم ومنعهم من الدخول ولكنهم دخلوا بالقوة بعد اخذ الاذن من النيابة وانصدموا مما رأوا وجدوا جثة فتاة محبوسة في حمام متحولة لهيكل عظمي

‎وقالت مصادر أمنية: «إن النيابة العامة استدعت الأم والابن المبلغ وشقيقه مساء أمس للتحقيق معهم في ملابسات القضية الغريبة، وأمرت النيابة العامة عقب انتهاء التحقيق الذي استمر لساعات معهم بإخلاء سبيل الابن المبلغ، وحجز الأم وابنها الآخر في مخفر السالمية لحين انتهاء تحريات المباحث حول الواقعة، وظهور تقرير الطب الشرعي حول سبب الوفاة، والذي سيحسم تصنيف القضية عند ظهوره»
‎وأضافت المصادر أن معاينة رجال المباحث والأدلة الجنائية للشقة، كشفت عن قيام الأم بإغلاق منافذ التكييف المركزي داخل الشقة بـ «نايلون» حتى لا تتسرب الرائحة الكريهة لباقي سكان البناية، كما قامت الأم بتركيب وحدات تكييف عديدة داخل أرجاء الشقة حتى توفر نظاماً جيداً للتهوية، ومنعاً لتسرب رائحة الجثة
‎وأشارت المصادر إلى أن المعاينة كشفت كذلك عن أن الجزء الذي كانت تقيم فيه الابنة المتوفية من الشقة -وهو عبارة عن غرفة صغيرة وحمام- تم إغلاقه بقواطع خشبية محكمة جداً من الصعب فتحها، وتبين أن ذلك الجزء لم يتم فتحه منذ عدة سنوات، وممتلئ بالأتربة، كما يعاني من الإهمال وعدم النظافة
‎ولفت مصدر أمني لـ القبس إلى أن المحققين لاحظوا على الأم -التي تعاني من مرض السرطان- وابنيها الاثنين تصرفات غير طبيعية أثناء التحقيق معهما الجدير بالذكر ان المقتولة اسمها دلال ومن مواليد
1990

محبين قصص الرعب والجريمة والغموض ضيفوا الحساب المميز
‏@imnizak
‏@imnizak
‏@imnizak

 

المصدر
sehamalenezi_

20 تعليق

Leave a Comment