المنفقين في سبيل الله كالشهداء لا خوف عليهم ولا هم يحزنون

الإعلانات

قدمنا لكم من خلال هذا المقال قصة شيقة تثبت لنا ان المنفقين في سبيل الله كالشهداء غير خاسرين بل لهم اجر كبير عند الله تعالى.

اجر المنفقين في سبيل الله

  • واحد يسأل صاحبه إنت منت خايف وإنت تعطي الفلوس للفقراء أن الأزمة تطول وأنت يمكن تحتاج هذه الفلوس ؟

توقعت أنه يكون الرد: ما نقص مال من صدقة أو أنفق يُنفق عليك

لكن الإجابة كانت جديدة علي فقال بكل ثقة: المُنفقون كـالشهداء “لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ”.

فقمت وبحثت في القرآن الكريم عن صحة هذا الكلام لقيت أن لا خوف عليهم ولا هم يحزنون جاءت فعلا في حق الشهداء والمُنفقين

ربما يهمك  من هو ابن مهيد مصوت بالعشاء و ما هي قصته ؟

آيات تثبت ان المنفقين كالشهداء

  • جاءت مرتين في حق المُنفقين في سورة البقرة
  1. ففي الآية 274 ..
    “الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُم بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ سِرًّا وَعَلَانِيَةً فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ”.
  2. والآية 262
    “ٱلَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمۡوَٰلَهُمۡ فِي سَبِيلِ ٱللَّهِ ثُمَّ لَا يُتۡبِعُونَ مَآ أَنفَقُواْ مَنّٗا وَلَآ أَذٗى لَّهُمۡ أَجۡرُهُمۡ عِندَ رَبِّهِمۡ وَلَا خَوۡفٌ عَلَيۡهِمۡ وَلَا هُمۡ يَحۡزَنُونَ “.
  • وجاءت في حق الشهداء
  1. في الآية 170 من سورة آل عمران “وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ * فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ
    يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ”.
  • وكانت أول مرة أنتبه للتشبيه ..
    المُنفقون كـالشهداء .. “لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ”.
  • أنفق ولا تخشى من ذي العرش اقلالا .. فلا خوف عليك ولا حزن.
ربما يهمك  قصة أبناء نوح عليه السلام

فتأملوا وتدبروا …ما لم يخطر على البال والخاطر ذلك

اللهم فقهنا في دينك وعلمنا ما ينفعنا وارحمنا برحمتك التي وسعت كل شيء

المنفقين في سبيل الله كالشهداء

مصادر