اسباب التضخم في السعودية و افضل 3 طرق لتحسين الاقتصاد

الإعلانات

الكثير لا يعلم ما هو التضخم الذي يحدث بسبب المشكلات الاقتصادية، وما اسبابه وما هي نتائجه، يمكنكم التعرف على كامل تفاصيل مشكلة التضخم في السعودية من خلال هذا المقال.

مفهوم ارتفاع التضخم في السعودية

ارتفع التضخم في السعودية من 0.5% إلى 6.1% خلال شهر واحد فقط،
فما هو التضخم؟ وماهي أسباب ارتفاع الأسعار؟ وهل ضريبة القيمة المضافة هي السبب؟ وهل ينطبق على السعودية حالة منحنى فيليبس؟
التضخم كلمة تعني الزيادة في الحجم، وفي الاقتصاد تعني الزيادة في الأسعار، والتضخم حالة اقتصادية تأتي بعد مرحلة الانتعاش، فنجد أن هناك كمية أموال كبيرة تطارد سلع وخدمات محدودة، فينعكس ذلك على الأسعار.
  • هل هذا المعنى للتضخم ينطبق على وضعنا الحالي في الاقتصاد السعودي؟
حتى نجيب على ذلك لنعود للسنوات عندما ارتفعت أسعار النفط، والدولة توسعت في مشاريع البنية التحتية، وضخت الأموال على المشاريع.. فماذا حدث؟
اصبحت كمية ضخمة من الأموال تطارد كمية محدودة من السلع والخدمات، وانعكس ذلك على ارتفاع التضخم، وفي أحد الشهور بلغت نسبة التضخم 9%.
  • علاقة التضخم بالبطالة

التضخم له علاقة عكسية مع البطالة، بمعنى أنه كلما زاد الإنتاج في الاقتصاد، فأن الناس تشارك في العملية الإنتاجية فتنخفض البطالة، وبما انهم يعملوا فأنهم يحصلوا على رواتب يصروفها على استهلاكهم، فتزيد كمية النقود مع محدودية السلع والخدمات، فينعكس ذلك على الأسعار.
إذا الآن أصبحنا نعرف علاقة اقتصادية مهمة، اذا زاد الانتاج تنخفض البطالة وترتفع الأسعار (التضخم).
  • السؤال هنا ماذا يحدث للتضخم والبطالة إذا انخفض الإنتاج ؟
يحدث (العكس) إذا انخفض الإنتاج فأن البطالة ترتفع وتنخفض الأسعار وتكون هذه حالة الركود الاقتصادي.
  • سيسأل أحدهم هل ارتفاع الاسعار لدينا تضخم بسبب زيادة الإنتاج وانخفاض البطالة؟
الجواب.. لا
  • اذا ما هو السبب ؟
بتأكيد أن المشاكل الاقتصادية تتحمل أكثر من وجهة نظر، وكل وجهة نظر لها مبرراتها، وكل رأي اقتصادي يعتمد على الزوايا التي ينظر فيها للمشكلة، ولا يوجد خطأ مطلق ولا صواب مطلق.
يبدو أن الاقتصاد السعودي يمر بحالة منحنى فيليبس.
  • فمن هو فيليبس ؟ وما هو المنحى الذي قدمه للاقتصاد؟
فيليبس اقتصادي نيوزلندي قدم ورقة بحثية تتناول العلاقة بين البطالة والتضخم كعلاقة عكسية، ولكن هناك استثناء لهذه العلاقة.
الاستثناء الذي يحدث هو وجود بطالة بسبب الركود الاقتصادي، مع ارتفاع في الأسعار فتحدث ظاهرة الركود التضخمي، ليعاني الاقتصاد من مؤثرات تتسبب في اجتماع البطالة مع ارتفاع الأسعار.
  • فهل ارتفاع ضريبة القيمة المضافة هي سبب ارتفاع التضخم ؟
منحنى فيليبس الذي ظهر في السبعينات كان بسبب نقص الإمداد النفطي (مؤثر اقتصادي خارجي إثر سلبا على زيادة الإنتاج في الغرب) فحدثت البطالة مع ارتفاع الأسعار، وأصبحت العلاقة طردية، علما بأنها في الأساس علاقة طردية.
إذا الذي تسبب في اجتماع البطالة وارتفاع الأسعار خلال فترة السبعينات هو نقص إمدادات النفط، فرتفعت تكلفة النقل وارتفعت تكاليف الإنتاج، وانخفض الإنتاج.. واجتمعت البطالة مع ارتفاع الأسعار.
  • السؤال هنا هل ضريبة القيمة المضافة تحل محل نقص إمدادات النفط كمؤثر خارجي على الإنتاج ؟
كرأي مبدئي ممكن يكون ارتفاع ضريبة القيمة المضافة هي السبب التي جمعت بين ارتفاع التضخم وزيادة البطالة (الركود التضخمي) فارتفاع الضرائب في الاقتصاد تشبه استخدام الفرامل لمركبة الإنتاج، لهذا وجدنا كثير من الدول خفضت الضرائب لكي تنطلق مركبة اقتصادها.

 

  • كيف يتم الحكم على ظاهر اقتصادية ما ؟
لا يمكن أن يحكم على ظاهرة اقتصادية خلال شهر أو شهرين، فالظواهر الاقتصادية يطلب رصد تأثيراتها فترات أطول، خلاف ذلك لا ننسى أن الدول التي خفضت الضرائب، وزادت إنفاقها ودعمها رغم ذلك دخلت حالة كساد.

 

  • تأثيرات فايروس كورونا على الاقتصاد

العالم يعيش حالة غير مسبوقة، كان يعاني من ركود اقتصادي وظهر فايروس كورونا، فعطل الإنتاج وأصيب النشاط الاقتصادي بالعطب.
ونلاحظ في اقتصادات ضخمة كالاقتصاد الأمريكي انخفاض في الناتج القومي بنسبة تقريبا 33٪، وهذا يعتبر انهيار اقتصادي، وكذلك الاقتصاد البريطاني انهار بنسبة 20٪
هذه الانهيارات التي تحدث في الاقتصاد الأمريكي والاقتصاد البريطاني لا يمكن أن تعالج في شهور، واي اقتصاد في العالم اذا لم يستجيب للمحفزات الحكومية (زياة الإنفاق، خفض الضرائب، تخفيض الفائدة) يكون الاقتصاد دخل مرحلة الكساد، والكساد يتطلب سنوات طويلة لمعالجته.
والاقتصاد السعودي مازال يعتمد على النفط، وأسعاره (معقولة) ولكن من المؤكد اننا سوف نتأثر بشكل سلبي بما يحدث في العالم، فاذا دخل الاقتصاد العالمي مرحلة الكساد فأننا معه من الداخلين.. فالنفط سينخفض الطلب عليه، وبالتالي تنخفض إيرادات اقتصادنا وندخل في فترات اقتصادية صعبة.
في بداية أزمة كورونا توقعت أن يسجل الناتج القومي لجميع دول العالم انخفاض لا يقل عن 20٪، وهذا توقع كنت أتمنى أن لا يصدق، ولكن للأسف ونحن في بداية الأزمة نجد الاقتصاد الأقوى والأكبر وهو الاقتصاد الأمريكي يسجل انهيارات غير مسبوقة وغالبا سيدخل مرحلة كساد طويلة.
ولكن مهما كانت ظروف الاقتصاد العالمي لابد أن نحرص على تحفيز المنتج المحلي، من خلال الدعم وخفض الضرائب، والمنتج الخارجي لابد أن نرفع عليه الجمارك والضرائب، ونفرض ضرائب على التحويلات الخارجية.
  • افضل حل لتحسين الاقتصاد السعودي

  1. إنعاش الطلب وتحفيز السوق هو خيارنا الاستراتيجي، من أجل أن ننعش الاقتصاد ونحد من البطالة.
  2. لا نستهين بأي عمل حتى لو كان بسيط، فأي عمل واي نشاط حتى وإن كان استهلاك لمنتج محلي هو إضافة للناتج القومي.
  3. كما ان المهن التي هجرها السعوديين بعد النفط لابد أن نعمل على توطينها هذه الفترة.
  • الخاتمة
اخيراً الاقتصاد العالمي داخل للكساد ولا أعتقد أنه سيخرج منه في شهور، وقد نشهد تقلبات اقتصادية عجيبة ولأول مرة تحدث، وستلجأ دول لدوائر إنتاج محلي مصغرة، وأفضل ما نقوم به هو تشجع الإنتاج المحلي (زراعي، مهني، سياحي، صناعي، خدمي، تعليمي، صحي، بناء) ودعم استهلاك المنتج المحلي.
ارتفاع التضخم في السعودية
ربما يهمك  من هو وزير العمل احمد الراجحي ؟